المنهج

نحن ندعم للمهاجرين واللاجئين

نحن شركاء للمهاجرين واللاجئين ونمثّل اهتماماتهم. كمركز اجتماعي سياسي نقدم نحن لهم الدعم, أن يقوموا بإعادة تشكيل حياتهم في ألمانيا.

نحن نكّرس أنفسنا للعيش المشترك والتبادل الثقافي. ونعمل على تفكيك الأحكام المسبقة والتمييز العنصري.

نحن ندافع عن حقوقهم.

بغض النظر عن خلفيتك الاجتماعية, الثقافية, أو الدينية نعمل نحن على أن نمكّن اللاجئين والمهاجرين من العيش هنا بإنسانية وبلاخوف.
كما ندافع نحن عن حقوقهم في الشأن العام وأمام الهيئات الإدارية – بغض النظر عن نوع تصريح الإقامة الذي بحوزتهم.
نحن ندعم أيضا الناس, الذين ليس لديهم وصول لعروض مماثلة. ولتحقيق هذا الهدف, نقوم بتأسيس شبكة تعاونات وعلاقات.

نحن نشجّع جميع الناس المقيمين هنا, أن يقفوا في صالح تحسين ظروف عيش المهاجرين وتقديم خيارات متنوعة من المساهمات. كما نريد المشاركة في عملية البناء والتغيير.
وهذا يشمل, الدعوة إلى الانفتاح في المجتمع على اعتبارها ضرورة.
نحن ناشطون في العمل السياسي ونشارك في حوارات القضايا الحالية.

نحن ندعم التنوع الثقافي. نحن نهتم بالفن والثقافة من جميع أنحاء العالم ونريد المساهمة في إخراجها إلى طور الظهور.

نحن نخلق عروض للاجئين وتحريك الرأي العام

بشكل خاص للاجئين, الذين ليس لديهم وصول للعروض الإرشادية والتعليمية والثقافية, نخلق نحن لهم بدائل.

نحن نقدم المشورة للأشخاص الملاحقين والمطاردين, الذين يبحثون في ألمانيا عن إقامة آمنة. ويصب تركيزنا بشكل رئيس على حق الهجرة واللجوء وعلى تقديم الإرشاد الأولي وإرشادات الإندماج. كما نتشارك المعلومات مع بعضنا.

نحن نخلق عروض تعليم للأجئين والمهاجرين

نحن ندعم النشاطات. التي تشجّع التفهّم والاحترام من كلا الطرفين وإتاحة الفرصة لجميع المشاركين, أن يطوروا قدراتهم.

نحن نشير إلى الانتهاكات في التعامل مع اللاجئين ونتخذ مواقف متعلقة بشأن اللجوء وسياسات الهجرة على المستويين المحلي والخارجي.
ونحن نستخدمه الصحافة والشأن العام لنقل القضايا الإنسانية والسياسية. وإعلام من هم في صفنا بها وتحريكهم.

نحن نعرب عن تقديرنا لبعضنا البعض في التعامل

التعامل بتقدير متبادل مع جميع الناس هو بالنسبة لنا أمر بديهي. نحن نعمل مع الّاجئين أو المهاجرين ونشجعهم, على تشكيل المركز معنا. نحن نتعامل بعناية مع بعضنا. هذا يجري العمل به مع كل أعضاء المركز. والأشخاص الذين ندعمهم. عملنا يعيش من المساهمات التطوعية, ونحن نقدم لكل المتطوعين بيئة للأفكار والعمل المشترك. ونحن نقدر قيمة إيجاد القرار بشكل جماعي.

نحن ندعم التواصل باحترام تام وتدفق المعلومات بشكل شفاف في المركز.
عملنا يعتمد على الانفتاح والاحترام التام للأنظمة.
نحن نريد إنجاز عمل جيد عابر للأجيال.

كمنظمة متعلّمة نقوم نحن بتعليم أنفسنا بشكل مستمر. نريد أن نكون دوما في حالة حوار ,استماع ,استفسار, استجواب وثناء.
الانفتاح والصدق والشجاعة هي صفات ثقافة عملنا الجماعي.
الفكاهة والمرح هي مصدر قوتنا أثناء العمل المجتمعي الصعب في بعض الأحيان.